كل ماتعرفه عن حقن تفتيح البشرة أو حقن الجاتلوثين - دكتور محمد أبوليلة

كل ماتعرفه عن حقن تفتيح البشرة أو حقن الجاتلوثين

تم ظهور حقن تفتيح البشرة أو حقن الجلوتاثيون منذ فترة ليست بعيدة ولكنها لم تشهد إقبال أو معرفة كبيرة في ذلك الوقت، حيث حققت حقن تفتيح البشرة أو حقن الجلوتاثيون لتبيض البشرة انتشار واسع وكبير في أنحاء العالم مؤخرًا منذ فترة قصيرة نسبيًا،

وذلك بسبب ماتقوم به تلك الحقن في البشرة وتفتيح الجسم بالكامل ولا تقتصر تأثيرها على إزالة البقع الداكنة أو الهالات السوداء من مناطق محددة فقط مثل ماتفعله أساليب تفتيح البشرة الأخرى

ولكن هي تعمل على تفتيح الجسم بالكامل وتجعل البشرة متوهجة وتكسبها نضارة فهي الأكثر فعالية بغض النظر عن اختلاف لون البشرة والبشرة،

وبالرغم من أن كان سابقًا يخاف منها البعض بسبب مثرة الشكوك والتخوف اتجاه ماتسببه من مضاعفات صحية وآثار جانبية ولكن الموضوع قد اختلف بعد أن تم تطوير الحقن السائدة في عالم التجميل كبديل للعمليات الجراحية التجميلية،

لأن العديد من النساء يسعوا للحصول على بشرة فاتحة ذات لون موحد خالية من أي بقع داكنة أو تصبغات وأن هذه الحقن تقوم بهذا الدور بشكل مثالي وفعالية أكثر ماتفعله كريمات التفتيح بطيئة المفعول للبشرة.

حقن تفتيح البشرة

ماهي حقن تفتيح البشرة أو الجلوتاثيون

حقن تفتيح البشرة أو كما تعرف بأسم حقن “الجلوتاثيون” من أشهر الحلول التي تم أثبات فعاليتها في مجال تفتيح البشرة وتوحيد لونها حيث تتكون مادة “الجلوتاثين” هي إحدى المواد المضادة للأكسدة التي يمكن الحصول عليها بشكل طبيعي

وذلك من خلال عدة مصادر غذائية التي تعمل على تخليص الجسم من السموم إلى جانب تفتيح البشرة وتنعيمها و زيادة نضارتها، والتي كان يقتصر استخدامها الطبي فيما سبق على علاج مشاكل وأمراض الكبد.

حيث أن مادة الجلوتاثيون من المواد بالغة الأهمية بالنسبة للصحة العامة للإنسان وتنعكس عليها بالعديد من الآثار الإيجابية ومن أهمها:

هي القضاء على الجذور الحرة وإصلاح الحمض النووي، بينما النقص في هذه المادة يمثل خطورة على الصحة ولذلك يوصي الأطباء أحياناً بالحصول عليها في صورة أقراص مكملات غذائية.

تقوم حقن الجلوتاثين على تفتيح البشرة كعمل أساسي وذلك من خلال تأثير مادة الميلانين فهو يعمل على تحويل اليوميلان إلى فيوميلانين

بحيث تحصل على بشرة أفتح درجة أو درجتين، بالإضافة إلى تأثيره على إيقاف انزيم يسمى ” Tyrosinase”.

كيفية عمل حقن تفتيح البشرة

ويجب أن نعرف أن في مصر يتوافر 4 أنواع من حقن تفتيح البشرة مختلفة درجة التركيز ويتم حقن الجلوتاثيون من الطرق التالية:

  1. في البداية يتكون كورس حقن تفتيح البشرة عادة من 6 إلى 12 حقنة ويتم حقنها عن طريق الوريد للحصول على بشرة أفتح.
  2. يتم حقن الحقن مرة كل أسبوع حتى يتم اكتمال كورس الجلوتاثيون.
  3. تبدأ نتائج الجلوتاثيون في الظهور بداية من الحقنة الرابعة في أغلب الأحيان.

ولكن يجب أن نحذر أن لحقن الجلوتاثيون العديد من الآثار الجانبية لذلك فأن الهيئات الطبية الكبيرة في العالم تشهد بعدم الاعتماد على تلك

الحقن في تفتيح البشرة كطريقة آمنة حتى الآن بالرغم من انتشارها على نطاق واسع وكبير حول العالم ومنهم:

(مثل منظمة الغذاء والدواء الأمريكية FDA)

خطوات تفتيح البشرة بإبر الجلوتاثيون

حقن تفتيح البشرة

كما ذكرنا من قبل أن عمليات الحقن واستخدام الإبر في علاج مشاكل البشرة أو الجسم بشكل عام من الإجراءات الطبية البسيطة الخالية

من أي تعقيد أو مشاكل خطيرة مثل ماتقوم به العمليات الجراحية التجميلية ومن ضمن الخطوات الذي يقوم بها الطبيب في عمليات حقن

البشرة بالجلوتاثيون هي:

  1. يقوم الطبيب بتحضير الإبرعن طريق خلط مسحوق الجلوتاثيون مع محلول مائي وإبر فيتامين
  2. ثم يقوم بحقن المريض بهذا المزيج من خلال الوريد أو في العضل ولكن أغلب الأطباء يفضلون الحقن في الوريد بشكل مباشر لتحقيق نتيجة أسرع وأفضل.
  3. يمكن ملاحظة تأثير إبر الجلوتاثيون بعد الانتهاء من تلقي الكورس العلاجي بالكامل الذي يتكون في أغلب الأحيان من 30 إبرة تقريباً يتم تلقيهم بمعدل إبرتين فقط كل أسبوع.

نتائج عمليات حقن الجلوتاثيون للبشرة

يوجد الكثير من الاعتقادات الخاطئة حول حقن تفتيح البشرة “الجلوتاثيون” وهي أن مادة الجلوتاثيون قادرة على تغيير لون البشرة بالكامل

بحيث تتحول البشرة السمراء إلى شقراء ولكن هذا خاطىء لذلك تسمي بحقن تفتيح البشرة وليس تبيض البشرة.

ولكن النتيجة النهائية لعمليات حقن الجلوتاثيون على البشرة بعد انتهاء الكورس العلاجي وتأثير المادة على درجة لون البشرة

يتوقف على عدة عوامل هي:

  • نوع البشرة
  • درجة لون البشرة الأصلي
  • متوسط الجرعة المستخدمة
  • عدد الجلسات التي يخضع لها المريض

فترة نقاهة البشرة بعد الإنتهاء من الكورس

حقن تفتيح البشرة.

الغرض من عمليات الحقن بمختلف أنواعها وباختلاف الغرض منها هي أنها لا تستغرق وقت طويل في التعافي،

حيث يستطيع المريض ممارسة حياته الطبيعية وممارسة أنشطته اليومية بعد الانتهاء من كورسات العلاج مباشرة،

ويمكن أن نعتبر أن الآثار الجانبية الناتجة من عمليات حقن تفتيح البشرة هي متوسطة الشدة ويمكن أن تزول خلال فترة قصيرة جدًا

من تلقاء نفسها أو عن طريق استعانة المريض بتناول بعض المسكنات والأدوية التي يوصي بها الطبيب

ومن تلك الآثار هي:

  • حدوث احمرار وتهيج في الجلد
  • الشعور المستمر بالحكة
  • حدوث تورم طفيف في موضع الحقن
  • حدوث اضطرابات في المعدة

أضرار ومضاعفات حقن تفتيح البشرة

بالرغم من فوائد حقن ومادة الجلوتاثيون في تفتيح وإصلاح البشرة إلا أن هناك بعض الأطباء يصنفون هذه الحقن بأنها غير آمنة

بسبب أنه لا يمكن توقع نتائجها بشكل دقيق، لأنها تعتبر من الوسائل الحديثة التي لم تخضع لعدد كافي من التجارب والدراسات اللازمة

لتقر بصلاحيتها وآثارها على المدى القريب والبعيد.

وقد تم الاكتشاف أن هذا النوع من الحقن يمكن أن يكون له أضرار ومضاعفات خطيرة على الصحة العامة للمريض

وخاصة بعد أن تم التأكيد من قبل العلماء أن حقن الجلوتاثيون من الممكن أن لا تظهر على المدى البعيد مسببة

بعض المشاكل المرضية والجلدية ومنها:

  • مرض الفشل الكلوي
  • أمراض الكبد
  • نوبات الربو
  • زيادة درجة حساسية الجلد.
  • التأثير على صبغات الشعر وسرعة تحوله إلى الشعر الأبيض.
  • مركبات الجلوتاثيون تزيد بنسبة كبيرة من احتمالات وقوع الإصابة بمتلازمة ستيفنز جونسون وهو المرض الذي يؤدي إلى تسريع وتيرة موت خلايا الجلد والأغشية المخاطية.

استخدامات أخرى لمادة الجلوتاثيون

يوجد العديد من الاستخدامات الأخرى لمادة الجلوتاثيون الطبية ومن أهم استخدامتها هي:

  • الوقاية من الإصابة بأمراض الشيخوخة.
  • إزالة الخطوط الدقيقة وشد الجسم.
  • معالجة جميع مشاكل البشرة من بقع وبثور وتصبغات.
  • معالجة التشققات الجلدية وتوحد لون البشرة.
  • إزالة الهالات السوداء تحت العينين.
  • تكسب البشرة الصحة والنضارة.
  • وقاية الجسم من أمراض القلب وتصلب الشرايين والسكتات الدماغية.
  • وقاية الجسم من مرض السرطان ومرض باركنسون.
  • تعمل على تحسين وظائف الخلايا وتحميها من التلف.
  • تحسن عمل الدورة الدموية في الجسم.
  • تعزيز الجهاز المناعي وتحسين وظيفته.
  • عند استنشاق مادة الجلوتاثيون فهي معالجة الأمراض التنفسية مثل تليف الرئة وتكيسات الرئة.
  • إذا تم أخذ المادة عن طريق الفم يمكن معالجة امشاكل العين من المياه البيضاء والزرقاء في عدسة العين.
  • عند حقنها في العضلات فهي تقلل من حدة الآثار الضارة للعلاج الكيميائي.
واتساب فيسبوك انستجرام يوتيوب