علاج الحروق (أنواع الحروق وطرق العلاج المختلفة) - دكتور محمد أبوليلة

علاج الحروق (أنواع الحروق وطرق العلاج المختلفة)

في هذا المقال سنناقش سوياً طرق علاج الحروق بجميع أنواعها، نظراً لشيوع هذا الأمر وتعرض كثير من لناس له ولأن بالرغم من ذلك فالناس لا يمتلكون الخبرة الكافية والحل الفوري للتعامل معه،

لذا سعينا لتقديم لكم المعلومات التي تحتاجون لها نحو هذا الموضوع، وما عليكم سوى قراءة المقال بتركيز وستحصلون على ما تريدون.

من الجدير بالذكر أن الحروق تقع على الجلد والذي يعد بمثابة حصن لحماية الجسم ووقايته من أي شئ قد يطرأ عليه أي كان سواء التعرض للبكتيريا أو الفيروسات المحيطة بالبيئة أو غيره.

الجلد يمتلك دور في غاية الأهمية ليس كما ذكرناه سابقا فقط بل هو مسئول أيضاً مسئولية كاملة عن تنظيم درجات الحرارة في الجسم، وضبط التوازن الخاص بالسوائل فيه وحفظها، وغيرها من أمور أخرى.

فإذا تعرضت أي مساحة من الجلد للضرر أو الإصابة من أي نوع سرعان ما تؤثر على حصنه الواقي مما يجعل الجلد يفقد صفاته ومهامه نحو وقاية جسم الإنسان وحمايته من العدوى بأنواعها، ولا يتمكن من تنفيذها كما المعتاد.

ومن أشهر الإصابات وأكثرهم حدوثاً على الجلد التي تجعله غير قادر على أداء مهامه هي التعرض للحروق ، ولكن ضرر الحروق ليس متشابه في جميع الأحوال.

حيث يتباين هذا الضرر طبقاً لنوع الحرق ومكان الإصابة وعمقها، ومساحة الجلد المتعرضة له، لكي تتفهم أكثر نحو هذا الأمر قم بالتطرق معنا لمعرفة ما قمنا بتوضيحه لك بقراءة السطور المقبلة.

علاج الحروق

علاج الحروق يعتمد بشكل أساسي على نوعها، ونوع الحرق يعتمد على عمقه حيث يصنف لـ 3 أنواع رئيسية، وهما:

علاج الحروق
علاج الحروق

– حرق درجة أولى

حرق الدرجة الأولى قد ينتج من الأشعة فوق البنفسجية (أشعة الشمس) أو من الممكن أن ينتج أيضاً من أي حرق آخر ولكنه يظل على سطح الجلد الخارجي فقط.

هذا النوع من الحروق يكون سبب أساسي في حدوث الالتهابات الموضعية المصاحبة لآلام وإحمرار في الجلد، ويظهر نسبة انتفاخ محدودة على الأماكن المصابة به.

– حرق درجة ثانية

حرق درجة ثانية هو نوع عميق بدرجة أكبر من نوع حرق الدرجة الأولى.

يصاحب هذا النوع من الحروق الشعور بآلام شديدة والتهابات في منطقة الجلد المصابة وظهور احمرارات وبجانب هذا كله قد يظهر تبثرات Blister عليه.

– حرق درجة ثالثة

هذا النوع من أصعب أنواع الحروق نظراً لأنه شامل لكافة طبقات الجلد وليس الطبقات السطحية فقط ويتسبب في تعرضها جميعاَ للتلف.

في أغلب الأحيان يتم ظهور هذا الحرق بلون أبيض على الجلد، دون شعور بالآلام وذلك نظراً لأن أعصاب الجسم وأوعيته الدموية كافة قد لاحقها الضرر وأدى هذا لعدم الشعور بالألم.

علاج الحروق بجميع أنواعها

الحروق بجميع أنواعها

علاج الحروق من الدرجة الأولى

نظراً لأن حرق الدرجة الأولى لا يقوم بإصابة سوى طبقة الجلد السطحية إذن غالباً ما يتعافي منه في فترة لا تتخطى الـ 7:10 أيام.

ومن أهم سمات هذا النوع من الحروق هو عدم تكونه لندبات بعد التعافي منه.

يجب الرجوع للطبيب في أقرب وقت إذا أصيب هذا النوع من الحروق أماكن معينة، مثل:

• مساحات كبيرة من الجلد

• الوجه

• مفصل رئيسي (الركبة، الكاحل، القدم، الكوع، الكتف، العمود الفقري)

هذا النوع من الحروق يتميز بأنه في أغلب الأحيان يمكن علاجه في المنزل والحصول على الشفاء التام إذا تم علاجه بسرعة بالغة فور حدوثه.

لذا إذا كنت ترغب في معرفة بعض طرق علاج هذا النوع من علاج الحروق في المنزل، قم بتنفيذ ما يلي:

الحروق من الدرجة الثانية
الحروق من الدرجة الثانية

• ضع المنطقة المعرضة للحرق من الدرجة الأولى أسفل ماء بارد لمدة تتخطى الخمس دقائق وأحذر وضع ثلج عليها، لأنه لا يعمل على علاجها بل يعرضها للتلف بدرجة أكبر مما هي عليها.

• قم بتناول المسكنات لتخفيف الآلام مثل مسكنات الأيبوبروفين أو الأسيتامينوفين.

• قم باستحضار مرهم مضاد حيوي مخصص لتداوي الحروق، واحذر استخدام طرق طبية شعبية لعلاج إصابتك من الحروق مثل وضع البيض أو الزبدة أو غيرهما على مكان الحرق، فإذا كنت تظن أن هذه الطرق فعالة في مداواة الحرق فعليك أن تدرك أن هذا مجرد اعتقادات خاطئة لأن تلك الطرق غير فعالة بتاتاً في علاج أي نوع من أنواع الحروق لذا عليك تجنبها في الحال.

• ضع غطاء من الشاش على منطقة الحرق لحمايتها مع مراعاة أن يكون هذا الشاش رخو وغير محكم، ولا تستخدم القطن

في الحماية لأنه قد يلتصق بمنطقة الحرق مما يزيد من أخطار الإصابة في منطقة الحرق، ومن الممكن أن تتعرض للعدوى.

• استخدم مستحضرات موضعية قادرة على تخفيف شعورك بالألم مثل مستحضرات الليدوكائين الطبية مع جل الصبار أو غيرهما،

فجل الصبار له فاعلية مفرطة في علاج الحروق بأنواعها من الدرجات الأولى والثانية.

علاج الحروق من الدرجة الثانية

أغلب أنواع حرق الدرجة الثانية يشفى خلال فترة لا تتخطى الثلاثة أسابيع دون أن تتسبب في تكوين الندبات.

وبالرغم من ذلك إلا أن هذا النوع من الحروق الشفاء منه يعتمد بصورة أساسية على طبيعة البثور التي تتكون على الأسطح الجلدية.

ففي حالة سوء حالتها يعتبر هذا دليلاً على طول فترة شفاءها عن إذا كانت بحالة جيدة.

هذا النوع من الحروق من المحتمل أن يغير لون صبغة الجلد.

لذا من الجدير بالذكر أنه لابد من الحفاظ على منطقة الجلد المصابة بالحرق من الدرجة الثانية نظيفة وتغطيتها جيداً لمنع تعرضها لأي نوع من العدوى.

لأن اتباع هذا الأسلوب يعمل على التئام الحرق بأكثر سرعة ممكنة.

وانتبه بشأن الإسعاف الفوري للمصاب لهذا النوع من الحروق إذا كان الحرق يغطى مساحات واسعة من الجلد ونقله لطوارئ المستشفى، خاصة إذا أصيب في إحدى الأماكن التالية:

• الوجه

• الأرداف

• اليدين

• الأقدام

يتوافر بعض الإجراءات العامة التي تستطيع تنفيذ إحداهما عند الإصابة بالحروق من الدرجة الثانية، والتي تتمثل فيما يلي:

الحروق من الدرجة التانية
الحروق من الدرجة التانية

• وضع المنطقة المصابة أسفل الماء البارد لمدة تتخطى الخمسة عشر دقيقة.

• استخدم عقار مسكن من العقارات التي يمكنها تسكين الألم دون الحاجة لوصفات طبية مثل الأسيتامينوفين أو الآيبوبروفين

• ضع على بثور الحرق كريم مضاد حيوي.

ملحوظة: هناك البعض من حالات إصابة الجلد بنوع الحرق من الدرجة الثانية تتطلب عمل ترقيع للجلد حتى يتم إصلاحه،

وتتم عملية الترقيع هذه عن طريق أخذ قطعة جلدية سليمة وإضافتها لمنطقة الجلد المصابة.

علاج الحروق من الدرجة لاثالثة

حرق الدرجة الثالثة هو نوع من علاج الحروق الأعمق والأكثر شدة من بين كافة الأنواع الأخرى.

يتطلب هذا النوع إلى تدخلات جراحية حيث يتطلب شفاءه فترات طويلة غير محدد مدتها.

هذا الحرق لا يمكن أن يتم الشفاء منه باتباع بعض الإجراءات أو الوصفات المنزلية هو يتطلب التواصل الفوري مع الأطباء

والذهاب مباشرة للمستشفى في قسم الطوارئ فور حدوث الإصابة بهذا النوع من الحروق.

وأثناء انتظار الطبيب عليك أن تقوم برفع الجزء المتضرر من هذا النوع من الحروق ليكون على مستوى يعلو مستوى القلب،

مع عدم تغطية مكان الحرق بأي نوع من الملابس وإزالتها من عليه فور الإصابة.


يمكنكم ايضاً قراءة المزيد 

تغطية تعرى العظام

اعادة توصيل اليد و الاصابع بعد البتر

توصيل الشرايين و الاعصاب

واتساب فيسبوك انستجرام يوتيوب